المقالة للشيخ الطنطاوي

admin
2020-01-08T02:02:56+03:00
2020-02-29T02:04:32+03:00
الشأن الديني
admin8 يناير 2020آخر تحديث : منذ سنة واحدة
المقالة للشيخ الطنطاوي

نفسك عالم عجيب!
يتبدل كل لحظة ويتغيرtéléchargement 1 - جريدة بريس لايف 24

images 2 - جريدة بريس لايف 24ولا يستقر على حال

تحب المرء فتراه ملكا
ثم تكرهه فتُبصره شيطانا
وما كان ملكاً ولا كان شيطانا
وما تبدّل!
ولكن تبدلت (حالة نفسك)

وتكون في مسرة
فَترى الدنيا ضاحكة
ثم تراها وأنت في كدر باكية
قد فرغت في سواد الحداد
ما ضحكت الدنيا قطّ ولا بكت!
ولكن كنت أنت:
(الضاحك الباكي)

مسكين جداً أنت
“حين تظن…
أن الكُره يجعلك أقوى”
وأن الحقد يجعلك اذكى
وأن القسوة والجفاء
هي ما تجعلك
إنساناً محترما!

تعلّم أن تضحك مع من معك
وأن تشاركه ألمه ومعاناته
عش معه وتعايش به
عش كبيرا

مهما كان الألم مريرا

هل تعلم أن الحكمة الشهيرة:
“رضا الناس غاية لا تدرك”
دائما يتناقلها الناس مبتورة
وغير مكتملة
وأنها بتكملتها
من أروع الحكم وهي:
“رضا الناس غاية لا تدرك
ورضا الله غاية لا تترك
فاترك ما لا يدرك
وأدرك ما لا يترك”

لا يلزم أن تكون وسيما
لتكون جميلا
ولا مداحا لتكون محبوبا
ولا غنيا لتكون سعيدا
يكفي أن ترضي ربك
وهو سيجعلك عند الناس
جميلا ومحبوبا وسعيدا

لو أصبت 99 مرة
وأخطأت مرة واحدة
لعاتبوك بالواحدة
وتركوا الـ 99
هؤلاء هم البشر!
tولو أخطأت 99 مرة
وأصبت مرة لغفر الله
ال 99 وقبل الواحدة
ذاك هو الله

فما بالنا نلهث وراء البشر
ونبتعد عن الله؟!!!
السمو بالنفس هو أن تتنازل آحياناً وتنسحب بھدوء لأن بقائك سيخدش قيمتك مع من لآ يقدرون القيم…

حـروفنا أصبحت تحتاج إلى محامي نحن ننطقها بـ براءه وغيرنا يفهمها بـ خبث ..!!”

يخطـئون ثم يرددون الدنيا تغيرت الدنيا لم تتغير يا أصدقاء لأنها ليست بعاقل حتى تدرك وتتغير، القلوب والأخلاقوالنفوس والمبادئ هي التي تغيرت ..!

لم أجد وصف للحياة إلا أنها تجارب فإن لم تتعلم من الضربة الأولى فـأنت تستحق الثانيه!..

وإن سألوك يوماً لماذا أنت حزينّ ؟!
أجبّ بصدق ، وقُل لهم :
قليلُ الإستغفار … هاجِر للقُرآنّ !.

إحدى صلواتك ستكون الأخيرة وستودع الدنيا بعدها،فحافظ عليها، وأحسن فيها جميعها، فما تدري أيها ستكون الآخيرة !

ما أجمل كبار السن، يداھمهم النسيان في كل شيء، ما عدا ذكر الله

رحم الله من نقلها عني وجعلها بميزان ….حسناته.اللهم اجعلها صدقة جارية عنا وعن والدينا وأهلينا وكل مسلم ومسلمة

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.