فباستخدام بيانات من 17 قمرا اصطناعيا، أطلقت 3 وكالات فضاء موقعا إلكترونيا يعد بمثابة لوحة بيانات عالمية للتغييرات المؤقتة، التي تمت ملاحظتها من المدار.

وكشفت وكالة الفضاء الأوروبية ووكالة استكشاف الفضاء اليابانية ووكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، الخميس، عن “لوحة بيانات مراقبة الأرض” على الموقع الإلكتروني “إي أو داشبورد دوت أورغ”.download 1 10 - جريدة بريس لايف 24

وتراقب البيانات، التي سيتم توسيعها في المستقبل، 30 مؤشرا بيئيا و17 مؤشرا اقتصاديا و3 مؤشرات زراعية، حيث تعكس لوحة البيانات بعض علامات العودة إلى طبيعتها في أجزاء من العالم.

على سبيل المثال، وفيما يخص ثاني أكسيد النيتروجين، وهو مؤشر للتلوث من السيارات والصناعة “نرى رد فعل فوريا من الإغلاق” مع انخفاض المستويات بنسبة 50 في المئة في أجزاء من أوروبا في أبريل، حسبما قال جوزيف أشباخر، مدير شؤون رصد الأرض في وكالة الفضاء الأوروبية.

وشوهدت انخفاضات مماثلة في أوقات مختلفة في الولايات المتحدة والصين.