الانتخابات الأميركية 2020م

admin
2020-09-10T18:43:19+03:00
2020-09-10T19:03:44+03:00
سياسة
admin10 سبتمبر 2020آخر تحديث : منذ 3 أسابيع
الانتخابات الأميركية 2020م

الانتخابات الأميركية 2020: تلاسن بين ترمب وبايدن بشأن لقاح كورونا

الانتخابات الأميركية 2020م: تلاسن بين ترمب وبايدن بشأن لقاح كورونا 

ترامب عقد مؤتمرا صحافيا في البيت الأبيض

تبادل الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومرشح الحزب الديمقراطي للرئاسة جو بايدن تعليقات مسيئة بسبب موقف كل منهما من لقاح فيروس كورونا.

وأشار ترامب مرة أخرى إلى احتمال إتاحة لقاح قبل موعد إجراء الانتخابات الرئاسية في 3 نوفمبر واتهم منافسه الديمقراطي بتبني “خطاب متهور مناهض للقاح”.

وعبر بايدن عن تشككه في أن ترامب يسمع كلام العلماء ويطبق نهجا يتسم بالشفافية بشأن اللقاح.ويوجد حاليا في الولايات المتحدة ستة ملايين حالة إصابة بمرض كوفيد-19، وهي أعلى نسبة في العالم.كما أن الفيروس تسبب في وفاة نحو 190 ألف شخص، وأدى إلى حالة ركود كبيرة في الاقتصاد، وإلى نسبة بطالة عالية، وفقدان ثقة المستهلكيناستغرق الأمر حتّى يوليو قبل أن يقتنع الرئيس الاميركي بوضع كمامة خلال ظهوره العلني

وتبين الأسبوع الماضي أن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة حثت جميع الولايات على النظر في “تخفيف الشروط” المتبعة حتى يمكن توزيع اللقاح في 1 نوفمبر أي قبل يومين من الاقتراع في الانتخابات3606561989004390602 - جريدة بريس لايف 24

ولم يستكمل أي لقاح بعد التجارب المطلوبة، مما أثار مخاوف العلماء من أن تؤدي السياسة، وليس السلامة، إلى الاندفاع لإنتاج لقاح بصورة متعجلة.وشكك كل من بايدن وكامالا هاريس، المرشحة معه لمنصب نائبة الرئيس، في مصداقية ترامب بالنسبة إلى هذه القضية. وقالت كمالا الأحد إنها لا تثق في كلام ترامب إن قال إن اللقاح آمن. وتساءل بايدن إن كان عامة الناس سيثقون في كلام الرئيس أو لا.وقال بايدن الاثنين في الاحتفال بيوم العمال في بينسيلفانيا: “قال (ترامب) أشياء كثيرة ليست صادقة، وأنا قلق أننا إذا توصلنا إلى لقاح فقد يتردد الناس في تناوله”.ولكنه أضاف: “إن كان يمكن الحصول على لقاح غدا، فسأفعل ذلك، حتى وإن كلفني ذلك خسارة الانتخابات، سأفعل ذلك. نحن نريد لقاحا، ونريده الآن. ويجب أن نسمع تعليمات العلماء”.cor doc desktop - جريدة بريس لايف 24

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.